إن القصيدة الوحشية هي البديل للمرأة التي يحبها الرجل، أو التي عليه أن يحبها..

 

الخيانة في الحرب صغيرة إذا ما قورنت بالخيانة في السلم.

...

لم تعن شيئاً كلمات زوجها في مدحها، إلا أنني رجل حكمت حياته الكلمات بطرق عديدة...

.

 

....

"نموت..

نموت أغنياءً بأحبابنا وقبائلنا، ومذاقات طعمناها، وأجساد دخلناها وسبحنا كأنهار..وشخصياتٍ تسلقناها كأشجار، ومخاوف أخبأناها كهذا الكهف البائس..

أريد أن يعلَّم كل هذا على جسدي..

أنا أؤمن بمثل هذا النوع من علم الخرائط، أن تعلَّم الطبيعة على أجسادنا، لا أن نعلِّم أسماءنا على الخرائط كأسماء الرجال والنساء الأثرياء معلمَّةً في أسماء المباني.. نحن البلاد الحقيقية، التاريخ الحقيقي، والكتب الحقيقية! نحن من لا يمكن اختصارنا بلغة واحدة، أو طعم واحد، أو تجربة واحدة.. كان هذا كل ما تمنيته، أن أمشي يوماً على أرض بلا خرائط.."

حملت كاثرين إلى الصحراء، حيث دفاتر القمر الحقيقي، كنا هكذا، جزءاً من حكايات الينابيع، في قصور الريح...